احلام المبدعين

منتدى المواضيع العامة يعنى بجميع المواضيع العامة والتى لا تنطوى تحت اى منتدى محدد

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 04-23-2010, 12:35 PM
osama_0002
osama_0002 غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل : May 2007
 فترة الأقامة : 3806 يوم
 أخر زيارة : 04-27-2014 (04:44 PM)
 المشاركات : 6,674 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي حياتنا في هذه القصة المعبرة









في يوم من الأيام
وفى الطريق قابل شخصاً واقفاً في الطريق فسأله
من أنت"؟
قال
أنا المال
فسأل الرجل زوجته وأولاده:
هل ندعه يركب معنا ؟
فقالوا جميعاً:
نعم بالطبع فبالمال يمكننا أن نفعل أي شيء
وأن نمتلك أي شيء نريده
فركب معهم المال
وسارت السيارة حتى قابل شخصاً آخر
فسأله الأب : من أنت؟
فقال
إنا السلطة والمنصب
فسأل الأب زوجته وأولاده:
هل ندعه يركب معنا ؟
فأجابوا جميعاً بصوت واحد
نعم بالطبع فبالسلطة والمنصب نستطيع أن نفعل أي شيء
وأن نمتلك أي شيء نريده
فركب معهم السلطة والمنصب
وسارت السيارة تكمل رحلتها
وهكذا قابل أشخاص كثيرين بكل شهوات وملذات ومتع الدنيا
حتى قابلوا شخصا ً
فسأله الأب
من أنت ؟
قال
أنا الدين
فقال الأب والزوجة والأولاد في صوت واحد:
ليس هذا وقته
نحن نريد الدنيا ومتاعها
والدين سيحرمنا منها وسيقيدنا
و سنتعب في الالتزام بتعاليمه
و حلال وحرام وصلاة وحجاب وصيام
و و و وسيشق ذلك علينا
ولكن من الممكن أن نرجع إليك بعد أن نستمتع بالدنيا وما فيها
فتركوه وسارت السيارة تكمل رحلتها
وفجأة وجدوا على الطريق
نقطة تفتيش
وكلمة قف
ووجدوا رجلاً يشير للأب أن ينزل ويترك السيارة
فقال الرجل للأب:
انتهت الرحلة بالنسبة لك
وعليك أن تنزل وتذهب معي
فوجم الأب في ذهول ولم ينطق
فقال له الرجل:
أنا أفتش عن الدين......هل معك الدين؟
فقال الأب:
لا
لقد تركته على بعد مسافة قليلة
فدعني أرجع وآتي به
فقال له الرجل:
انك لن تستطيع فعل هذا، فالرحلة انتهت والرجوع مستحيل
فقال الأب:
ولكنني معى في السيارة المال والسلطة والمنصب والزوجة
والأولاد
و...و..و..و

فقال له الرجل:
إنهم لن يغنوا عنك من الله شيئا
وستترك كل هذا
وما كان لينفعك إلا الدين الذي تركته في الطريق
فسأله الأب
من أنت ؟
قال الرجل
أنا الموت
الذي كنت غافل عنه ولم تعمل حسابه
ونظر الأب للسيارة
فوجد زوجته تقود السيارة بدلاً منه
وبدأت السيارة تتحرك لتكمل رحلتها وفيها الأولاد والمال والسلطة
ولم ينزل معه أحد
قال تعالى
قل إن كان آبآؤكم و أبناؤكم و إخوانكم و أزواجكم و عشيرتكم وأموال اقترفتموها وتجارة تخشون كسادها و مساكن ترضونها أحب إليكم من الله ورسوله و جهاد في سبيله فتربصوا حتى يأتي الله بأمره والله لا يهدي القوم الفاسقين
وقال الله تعالى
كل نفس ذائقة الموت وإنما توفون أجوركم يوم القيامة فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور





 توقيع : osama_0002

[flash=http://dc06.arabsh.com/i/01960/6edt7tazqwys.swf]WIDTH=400 HEIGHT=350[/flash]







رد مع اقتباس
Sponsored Links
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المعبرة, القصة, حياتنا, في, هذه


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هذه القصة تستحق القراءة خالد سات المنتدى العام 3 07-30-2009 03:47 PM
ضروري اقرأ القصة redrose منتدى القصص والروايات 1 05-15-2009 03:15 AM
حياتنا ؟؟؟؟..... د/زياد منتدى المواضيع العامة 9 09-18-2008 10:14 PM
حياتنا في هذه القصة redrose المنتدى العام 9 06-27-2008 04:50 PM


الساعة الآن 03:32 PM.

converter url html by fahad7



Powered by vBulletin Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by p4dream
جميع المواضيع والردود لا تمثل بالضرورة إدارة منتديات احلام المبدعين وإنما تعبر عن رأى كاتبها وإدارة المنتديات لا تتحمل أى مسؤولية إتجاه ذلك !
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
دعم Sitemap Arabic By
جميع الحقوق محفوظة لموقع أحلام المبدعين
  • rss
  • fkicker
  • YouTube
  • goodleplus
  • Twitter
  • Facebook